ARFS Investment
مرحبا بك عزيزنا الزائر نرجو التسجيل معنا

ARFS Investment

إستثمارية - ترويجية - اقتصادية -ثقافية - اجتماعية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
لن تجد افضل منا استشاراً - وتوجيهاً - ماعليك الا ان تزور موقعنا ستجد المفيد حتماً "مع تحيات ادارة الموقع"

شاطر | 
 

 تأصيل الإستراتيجية اللواء الركن (م) د0محمد خوجلي الأمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 96
تاريخ التسجيل : 24/12/2011

مُساهمةموضوع: تأصيل الإستراتيجية اللواء الركن (م) د0محمد خوجلي الأمين   الأربعاء مايو 15, 2013 4:23 pm


مقدمة
الإستراتيجية هي علم وفن إستخدام القوة (المقدرات والإمكانات ) لتوفير أفضل الظروف لتحقيق الغايات .
أصل المصطلح
إستراتيجوس
من اليونانية القديمة وتعني :
القائد أو
مجلس القائد
تصنيف القوى والمقدرات والإمكانات في الإستراتيجية الشاملة
مراحل الإستراتيجية
التحليل الإستراتيجي ( دراسة المهددات والسنارايوهات – حسابات القوة والإمكانات – نقاط الضعف - والفرص).
التخطيط الإستراتيجي .
إدارة التغيير الإستراتيجي .
إدارة تنفيذ المشروعات والبرامج الإستراتيجية .

{قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَباً فَمَا حَصَدتُّمْ فَذَرُوهُ فِي سُنبُلِهِ إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّا تَأْكُلُونَ }يوسف47 {ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ سَبْعٌ شِدَادٌ يَأْكُلْنَ مَا قَدَّمْتُمْ لَهُنَّ إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّا تُحْصِنُونَ }يوسف48 {ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ }يوسف49

الم{1} غُلِبَتِ الرُّومُ{2} فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ{3} فِي بِضْعِ سِنِينَ لِلَّهِ الْأَمْرُ مِن قَبْلُ وَمِن بَعْدُ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ{4} بِنَصْرِ اللَّهِ يَنصُرُ مَن يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ{5} وَعْدَ اللَّهِ لَا يُخْلِفُ اللَّهُ وَعْدَهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ{6} .


{وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ وَلاَ تَتَوَلَّوْاْ مُجْرِمِينَ }هود52

انَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ }
البقرة165


{وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ }الأنفال60

(ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شي وهدي ورحمة وبشرى للمسلمين )
89 النحل


الم{1} ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ{2} الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ{3} والَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ{4} أُوْلَـئِكَ عَلَى هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ{5}

(قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين * يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات الى النور بإذنه) 16/15 المائدة

{وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ } العنكبوت69

قال صلى الله عليه وسلم
(رجعنا من الجهاد الأصغر
الى الجهاد الأكبر ..جهاد النفس )

( إن الذين كفروا ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون * والذين كفروا الى جهنم يحشرون )

{وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَبَقُواْ إِنَّهُمْ لاَ يُعْجِزُونَ }الأنفال59
إعداد القوة العسكرية بشرياً
مقاييس حسابات توازن القوة البشرية تختلف عن مقاييس حسابات الإستراتيجية العسكرية العالمية .
{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِن يَكُن مِّنكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ وَإِن يَكُن مِّنكُم مِّئَةٌ يَغْلِبُواْ أَلْفاً مِّنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَفْقَهُونَ }الأنفال65
نسبة القوة 10:1
{الآنَ خَفَّفَ اللّهُ عَنكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفاً فَإِن يَكُن مِّنكُم مِّئَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ وَإِن يَكُن مِّنكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُواْ أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ }الأنفال66
نسبة القوة 2:1

( وَاذْكُرُواْ إِذْ كُنتُمْ قَلِيلاً فَكَثَّرَكُمْ} الأعراف86
( إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم أني ممدكم بألف من الملائكة مردفين ) 9 الأنفال
( وّاذكروا إذ أنتم قليل مستضعفون في الأرض تخافون أن يتخطفكم الناس فأواكم وأيدكم بنصره ) 26 الأنفال
{لَقَدْ نَصَرَكُمُ اللّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ وَيَوْمَ حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئاً وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَ }التوبة25
( وما النصر الا من عند الله )
( وإن جندنا لهم الغالبون )
( كتب الله لأغلبن أنا ورسلي )
( فلم تقتلوهم ولكن الله قتلهم وما رميت إذ رميت ولكن الله رمي )
( ليحق الحق ويبطل الباطل ولو كره المجرمون ) 8 الأنفال

في جميع المعارك والوقائع القتالية في القرآن كان الجانب الذى يقف مع الحق أقل عدداً وأكثر ضعفاً
أمثلة :
طالوت وجالوت .
موسى وفرعون .

من أسباب النصر في قيادة القائد الإستراتيجي المنتصر ( ذو القرنين ):
كفاءة إدارية في إعمال نظرية الحافز والعقاب وإقامة العدل( قال أما من ظلم فسوف نعذبه ثم يرد الى ربه فيعذبه عذاباً نكراً* وأما من آمن وعمل صالحاً فله جزاءً الحسنى وسنقول له من أمرنا يسرا )88/87 الكهف
ب0وكذلك الجمع بين الجانب الروحي الإيماني والمادي في الأخذ بالأسباب ( إنا مكنا له في الأرض وأتيناه من كل شئ سببا ) 84 الكهف

{سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ }الإسراء1 * {وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوّاً كَبِيراً }الإسراء4 * فَإِذَا جَاء وَعْدُ أُولاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَاداً لَّنَا أُوْلِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُواْ خِلاَلَ الدِّيَارِ وَكَانَ وَعْداً مَّفْعُولاً{5} * ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الْكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيراً{6} *إِنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لِأَنفُسِكُمْ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا فَإِذَا جَاء وَعْدُ الآخِرَةِ لِيَسُوؤُواْ وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُواْ الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُواْ مَا عَلَوْاْ تَتْبِيراً{7}.

نظرية الطاقة في الصراع الإستراتيجي

{سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ} فصلت53

الطاقة الشمسية
الطاقة الحيوية
التقدم العلمي
حال المسلمين المعاصر في العلم و الفكر
فرص للتقدم والنهضة العلمية
تمتين العلاقة بين العقل والوحي وربط الفكر الفلسفي بالفكر الديني حيث أن المفاهيم لاتتغير الا بالفلسفة
صياغة رؤى للمستقبل بالإستفادة من المبادي الدينية السامية مثل فكرة الإستخلاف وإعمار الأرض
إعداد باحثين لهم إدراك بالزمان وشئونه يبحثون عن الحقيقة لحل مشكلات البشرية كلها وليس المسلمين فقط
إنفتاح الدين على الواقع بعكس القوالب الفلسفية الأخرى يمكن من تفادي أخطاء تبني الفكر المعاصر للحلول الفلسفية (ماركس)
البحث في علل الأشياء بهداية إلاهية يمكن الباحثين المسلمين من تحقيق بحوث منتجة للفكر المتقدم المتطور المفيد للبشرية
البحوث والدراسات والكشف العلمي
المستقبل والفرص
يمتلك المسلمون أساليب أفضل من أسلوب التجربة اليابانية الجديدة المستخدمة في آليات تنفيذ مناهج البحث العلمي والتي حققت بها تقدما وتفوقا علي آليات واساليب الدول الغربية
يمكن الإستفادة من خلفية المقدرة التوثيقية العالية في علم الإسناد عند المسلمين
البحث في علل الأشياء بهداية إلاهية 0((قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين * يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات الى النور بإذنه) 16/15 المائدة
( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين ) 69 العنكبوت0
التأخر في بعض الأبحاث العلمية يعطي المسلمين فرصاً واسعة للسبق العلمي والإستفادة الإنتاج التطبيقي 0
كيفية تأصيل الإستراتيجية
{سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ .. وَفِي أَنفُسِهِمْ
حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ
أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ }فصلت53
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ipecs.sudanforums.net
 
تأصيل الإستراتيجية اللواء الركن (م) د0محمد خوجلي الأمين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ARFS Investment  :: استمتع معنا في موقع IPECS Sudan :: علمية-
انتقل الى: